قائمة أفضل شركات VPN لسنة 2021 – تمّت مراجعتها

قائمة أفضل شركات VPN

لا شكّ أنّ اختيار VPN جيّد قد أصبح أمرا صعبا مؤخّرا، إذ أنّ محاولة البحث عن الخدمات الأفضل لاحتياجاتك ليست بالأمر السّهل، خاصّة مع وجود مئات المزوّدين في السّوق. في هذا المقال سنساعدك على حلّ هذه المشكلة ونقودك إلى اتّخاذ قرار بشأن ما هو الأهمّ في عملية الاختيار. فبما أنّنا من مستخدمي VPN، لقد قمنا بتجربة مختلف الشّبكات واستخرجنا من ذلك قائمة قصيرة بأفضل برامج VPN المتوفّرة.

وروا موقع ExpressVPN
هل تريد أفضل برنامج VPN

احصل على هذه الصفقة الحصرية من ExpressVPN واستمتع بأفضل تجربة بث.

آخر تحديث: 12 سبتمبر 2021

أفضل برامج VPN

نحن نعتقد أنّه من المهمّ استخدام VPN جيّد، وقد قمنا بتجربة الكثير من مزوّدي VPN لسنوات، سواء الشّركات المجّانية ومنخفضة الجودة إلى عالية الجودة. وقد قادنا هذا إلى اختيار الأفضل فقط في قائمتنا هذه.

قد حرصنا أيضا، خلال تجربتنا لهذه الخدمات، أن نستخدمها لمختلف الأغراض، كالعمل ومشاهدة الأفلام والتسوّق والتّرفيه وما إلى ذلك. وقد قادنا اشتراكنا في هذه الخدمات لسنوات إلى الإفادة من هذه التّجربة عن طريق مساعدتك على اختيار الخدمة الأفضل بالنّسبة لك.

تستطيع حتما أن تستخدم أيّ مزوّد من هذه القائمة، لكنّنا ننصحك بالخدمة الّتي حصلت على المرتبة الأولى: شبكة ExpressVPN. يُعتبر هذا المزوّد أفضل خدمة قد قمنا بتجربتها، فقد فاقت ميزاته كلّ التوقّعات والمعايير، ممّا يعني أنّه لم يترأّس هذه القائمة دون سبب.

كيف تختار VPN جيّدا

عليك أن تفهم أوّلا أنّ معظم أفضل شركات VPN تقدّم تقريبا نفس الخدمات. فلدى بعضها نفس خصائص الأمن والسّياسة وحتّى السّعر. لكن ما يميّزها فعلا عن بعضها البعض هو “تخصّصاتها”. فبعض شبكات VPN تركّز على الخصوصية، بينما تركّز أخرى على منحك سرعة اتّصال عالية. لكن ما نحن بصدد تقديمه هنا هو قائمة بالخدمات الّتي تعمل لمختلف هذه الأغراض، لكي تستطيع الاستفادة من اشتراكك إلى الحدّ الأقصى.

كما ذكرنا من قبل، تملك كلّ خدمات VPN الأفضل عدّة ميزات تجعلها مزوّدا جيّدا وموثوقا. وسنشرح لك هنا مختلف المعايير الّتي قمنا بترتيب شركات VPN على أساسها.

1. الأمن والخصوصية.

تُعتبر هذه الخاصّية أهمّ خاصّية لدى معظم أحسن برامج VPN الموجودة في السّوق، إذ ستلاحظ أنّها تعمل على تعزيز إجراءات الأمان المشدّدة، والّتي تضمن عدم الكشف عن هويّتك وأمن معلوماتك الشّخصية.

لا شكّ أنّك تعلم أنّ كلّ مستخدم متّصل بالأنترنت لديه عنوان IP خاصّ به. إذ يستطيع أيّ شخص، من خلال عنوان IP الخاصّ بك، أن يتتبّعه ليكشف عن هويّتك خلال تصفّحك شبكة الأنترنت.

من أهمّ ميزات أفضل VPN للحاسوب هي إخفاء عنوان IP الحقيقي الخاصّ بك، واستبداله بآخر افتراضي. إذ يساعدك هذا على إخفاء موقعك وخداع أيّ متطفّل من خلال جعلك يظنّ أنّك في موقع لست متواجدا فيه حقّا. تمنح هذه الخاصّية ميزتين، فهي تحافظ على خصوصيتك كما تمنحك القدرة على دخول المحتوى المقيّد جغرافيا، إذ سنتحدّث عن هذا الأمر لاحقا.

هناك خاصّية أخرى خاصّة بالأمن تملكها معظم أحسن برامج VPN وهي سياسية “لا سجلّات”. وإذا ما كنت لا تعلم ماذا يعني هذا فهو يخصّ عدم الاحتفاظ بأيّ سجلّات لبياناتك الّتي تمرّ عبر الأنترنت. ففي حالة اتّصال منتظم بالأنترنت، يتمّ تسجيل محفوظاتك وعنوان IP الخاصّ بك وحتّى بعض معلوماتك الشّخصية، وقد يتمّ تتبّعك طبعا من خلالها. لكنّك تستطيع إخفاء كلّ نشاطاتك عن الأعين المتطفّلة إذا ما استخدمت أحد أفضل برامج VPN الّتي تقدّم لك تشفيرا قويّا.

من بين أهمّ معايير الأمن في عالم شبكات VPN خاصّية مهمّة تُدعى Kill switch، حيث تكمن مهمّتها الرّئيسية في إعلاق اتّصالك بالأنترنت إذا ما تمّ قطع خادم VPN لسبب ما. فإذا ما تمّ إيقاف اتّصالك عن طريق VPN، ستُحرم من التّشفير الّذي كان يحمي بياناتك، ممّا يجعلها عرضة للخطر من قبل طرف ثالث. لأجل ذلك تضمن خاصّية Kill switch ألّا يحدث هذا من خلال إغلاق كلّ التّطبيقات المفتوحة إذا ما اكتشف وجود خادم خاطئ، وبهذا لن تتسّرب معلوماتك.

إذا ما كنت محتارا لا تعرف ما هي شبكات VPN الّتي تملك خصائص الحماية هذه فلا تقلق لأنّنا قد تأكّدنا من وجودها في قائمتنا بأفضل برامج VPN.

2. السّرعة

يُعتبر عدد الخوادم عاملا حاسما حينما يتعلّق الأمر بالسّرعة. فإذا ما اخترت شركة VPN تحتوي على خوادم قليلة فإنّها ستصبح مزدحمة بالمستخدمين.

يتبع هذا نفس المبدأ الّذي نصادفه عند استخدام شبكة واي فاي. فمثلا إذا ما كنت تعيش مع 10 أشخاص تتشاركون متحكّم واي فاي واحدا فقط، فإنّ اتّصال الأنترنت سيصبح بطيئا للغاية بمجرّد أن يبدأ الجميع باستخدامها.

تملك أغلب خدمات VPN آلاف المواقع الخاصّة بالخوادم في مختلف أنحاء العالم. وهذا لا يعني حصولك على السّرعة فقط، بل يمنحك أيضا المزيد من الخيارات. فمع هذا العدد الكبير من خوادم VPN، سيكون بإمكانك اختيار أكثر من واحد في كلّ دولة.

فمن خلال استخدامك لخدمات أفضل شركات VPN، لن تملك سرعة تحميل عالية فقط، بل ستملك اتّصالا مريحا بالأنترنت دون أن تقلق بشأن بطء تحميل الفيديو أو مشاكل خلال اللّعب على الأنترنت.

3. أجهزة متعدّدة

لا شكّ أنّك تبحث عن خدمة VPN لاستخدامها على حاسوبك المكتبي أو حاسوبك المحمول. لكنّك إذا ما استخدمته كثيرا فإنّك ستتمنّى لو أنّ باستطاعتك استخدامه على هاتفك لتستطيع حمله معك أينما ذهبت.

لكن ماذا لو علمت أنّه باستطاعتك استخدام أفضل VPN للحاسوب بالتّزامن مع عدد من الأجهزة؟

يقدّم بعض المزوّدين هذه الميزة باستخدام 3 إلى 7 أجهزة. وهذا لا يفيدك فقط لاستخدام جهاز آخر، بل يساعد أيضا حينما ترغب أنت وأفراد عائلتك بمشاهدة عروض نتفليكس الّتي كنتم بانتظارها بلهفة. فأفضل شركات VPN تمنحكم القدرة على مشاهدة أفلامكم المفضّلة بسلام.

لكن عليك أن تعلم أنّ هذه الخاصّية غير موجودة فيما يعتبره البعض “أفضل VPN مجّاني”، فهي خاصّية صعبة الإعداد، ولذلك يجب أن تدفع لتحصل عليها.

يسمح لك معظم المزوّدين تقريبا، في قائمة أفضل برامج VPN، باستخدام تطبيقاتهم على أكثر من جهاز محمول في نفس الوقت. كما يسمح لك بعضها أيضا باستخدامه على وحدة التحكّم خاصّتك لألعاب الفيديو. هذه الخاصّية تجعلك قادرا على الانتقال من العمل على جهاز إلى العمل على جهاز آخر بسرعة.

4. سهولة الاستخدام

لم يكن ليحصل أيّ من مزوّدي خدمات VPN على مكان ضمن قائمة أفضل برامج VPN إن لم يكن سهل الاستخدام، كما أنّه من الصّعب على أيّ من برامج أفضل VPN مجّاني أن تنافس في هذا المجال.

فقد حرصت الشّبكات ضمن أفضل برامج VPN على إنشاء واجهة سهلة الاستخدام بما أنّه لا يمكن أن يكون كلّ المستخدمين خبراء في مجال التّكنولوجيا.

ونحن هنا ننصحك بالخدمة الّتي تترأسّ قائمتنا لأجل هذه الخاصّية تحديدا، وهو برنامج ExpressVPN. فواجهة هذا البرنامج تستحقّ حتما عنوان: أفضل VPN للحاسوب والجوّال. كما تتميّز الميزات وأزرار التحكّم في هذا البرنامج بالبساطة، لذلك هو مثالي للمبتدئين وللخبراء على حدّ سواء.

5. فكّ الحظر عن المواقع المقيّدة جغرافيا

اشتُهرت شبكات VPN باستخدامها لدخول المواقع والتّطبيقات الّتي لا تتواجد في مناطق معيّنة.

فقد تمّ اختراع VPN في الأصل لأجل الموظّفين الّذين يرغبون بدخول ملفّات الشّركة وهم خارجها، وذلك بغرض العمل عليها وهم في المنزل بعيدا عن مكاتبهم.

تستطيع أحسن برامج VPN استخدام تقنية التّلاعب بعنوان IP لأجل اختراق حظر المواقع الّتي تمنح دخولها لنوع معيّن من العناوين. وما يقوم به VPN هو إخفاء عنوان IP الحقيقي الخاصّ بك ومنحك بديلا عنه لاستخدامه في فتح تلك المواقع.

كما قلنا من قبل، هذه الخاصّية المزدوجة لديها الكثير لتفعله أكثر من إبقائك آمنا. إذ يمكنك استخدامها لدخول حسابك على نتفليكس مستخدما الخادم الأمريكي للحصول على مكتبة الأفلام الكاملة، كما يمكنك استخدامها للحصول على ملفّاتك الخاصّة بمكتب العمل والانتهاء من العمل عليها في المنزل.

فموقع خادمك يختلف حسب المحتوى الّذي ترغب بدخوله، إذ أنّ تصفّح الأنترنت ومواقع التّواصل الاجتماعي سيؤدّي بك للاتّصال بخادم محلّي، أمّا مشاهدة بثّ الأفلام ولعب الألعاب يعني أنّك ستختار خادما في المنطقة الّتي ينحصر البثّ فيها.

تتوضّح أيضا أهمّية أحسن برامج VPN حينما تزور دولا مثل الصّين وكوريا الشّمالية. فقد تمّ في هتين الدّولتين حظر الكثير من المواقع الّتي نستخدمها بشكل يومي، مثل فيسبوك وأنستغرام ويوتيوب وحتّى غوغل. لكن باستخدام VPN، ستستطيع دخول حساباتك بكلّ سهولة كما لو أنّك في بلدك.

عليك أن تعلم طبعا أنّ بعض شبكات أفضل VPN مجّاني لا تستطيع حتّى دخول الخوادم في بعض الدّول، ممّا يجعلها عديمة الفائدة.

أمّا أفضل شركات VPN فتستطيع فتح أيّ موقع ترغب به حرفيا، ولا شكّ أنّ هذا كاف جدّا لإثبات أهمّيتها.

6. خدمة العملاء

لا بدّ أن تحوي أيّ شركة VPN قانونية على خدمة العملاء طبعا.

فقد يواجه المستخدم مشاكل خلال استخدامه مثل هذه البرامج، وحينما يحصل هذا يتمّ حلّ المشكلة فورا بفضل سرعة الردّ الخاصّة بهذه الشّركات.

وقد اضطررنا خلال تجربتنا لبرامج VPN إلى الاتّصال بخدمة العملاء بسبب مشاكل واجهناها، وقد جاء الردّ من خلال خطوات بسيطة لحلّ المشكلة. وهو ما يثبت مدى حرصهم على الاهتمام بأيّة مشكلة تواجه مستخدميهم.

تصفية أفضل برامج VPN

من المؤكّد أنّك قد بحثت عن أفضل شركات VPN قبل أن تدخل هذا الموقع، ولا شكّ أنّك تتمنّى الحصول على نصيحة مفيدة من موقع مطّلع ومعتمد.

ونحن نخبرك بأنّه ليس عليك أن تقلق، فحيرتك أمر عادي يمرّ بها كلّ من يحاول البحث عن خدمة جيّدة. فلعلّك تميل إلى الخدمات الأرخص، أو لعلّك قد قمت بالفعل باختيار VPN مجّاني.

لكنّنا سنجعلك تعيد التّفكير في اختيارك، فليس هناك VPN جيّد مجّاني، وبالأخصّ ليست كذلك أيّ من الشّبكات الّتي ننصحك بها هنا. قد لا يروقك أن تدفع مبلغا شهريا مقابل خدمة تعتقد أنّك لن تستخدمها كثيرا، لكن ماذا لو أخبرناك أنّك ستقوم باستخدامها كلّ الوقت؟

إذا ما كنت مبتدئا في هذا المجال فلازال هناك الكثير من الأمور المهمّة بخصوص أفضل VPN للحاسوب يفي بالغرض. لكن لا تقلق فليس عليك أن تقرّر الآن بشأن ذلك.

دورة تعليمية عن VPN

إذا ما كنت لا تعلم شيئا عن VPN فسنقوم هنا بمنحك المعلومات الأساسية عن هذا البرنامج.

خدمة VPN هي اختصار لشبكة افتراضية خاصّة، ويعني ذلك أنّ أهمّ ما تمنحك إيّاه هذه الشّبكة هي الخصوصية من خلال إنشاء شبكة اتّصال خاصّة بك. فبهذه الطّريقة ستكون آمنا من معظم التّهديدات والمتطفّلين على شبكة الأنترنت.

قد يبدو لك التّلاعب بعنوان IP أمرا مريبا، لكنّه قانوني تماما، فليس هناك أيّ أمر خطير أو سرّي بشأن أفضل شركات VPN. فهذه الشّركات تلتزم بعدم الاحتفاظ بأيّ من بيانات حاسوبك الّتي تمرّ بالشّبكة أو هويّتك، لذلك تستطيع أن تطمئنّ.

أمّا إذا كنت قلقا من عملية تثبيت VPN فهي ليست أمرا صعبا، فعمليات الشّراء والتّثبيت والتّشغيل هي عمليات سهلة للغاية ولا تحتاج إلى خبير.

ExpressVPN زوروا موقع
ضمان استعادة الأموال لمدة 30 يوم

أسئلة مكررة

ما هي شبكة VPN وكيف تعمل؟

قبل أن أوصي بأحسن برنامج VPN ، عليك أن تفهم أولاً ما هي الـ VPN وكيف تعمل. بشكل أساسي، الشبكة الافتراضية الخاصة عبارة عن شبكة تنشئ اتصالاً مشفراً (يُعرف أيضًا باسم “النفق”) بين جهاز الكمبيوتر الخاص بك وخدمة VPN. في الأصل تم استخدام VPN للتمكن من إنجاز العمل من المنزل والوصول إلى ملفات الشركة عن بعد. لذلك حتى إذا كان الموظفون مسافرين أو موجودين في منازلهم، يمكنهم البقاء على شبكة الشركة كما لو كانوا في المكتب فعلياً!

يضمن هذا النفق المشفر وصول حركة المرور إلى وجهتها الصحيحة. كما أنه يخفي الأنشطة الخاصة بك من مزود خدمة الإنترنت الخاص بك (ISP). كما تعلمون، يبطئ مقدمو خدمات الإنترنت عمداً عرض النطاق الترددي لإعاقتك من مشاهدة دفق الفيديو أو التورنت!

إذا كنت لا تزال تواجه صعوبة في فهم كيفية عملها، فتصور التالي: الإنترنت عبارة عن طريق سريع جداً، وأنت تقود سيارتك إلى جانب الكثير من السيارات الأخرى. جميع المركبات الأخرى يمكن أن تراك! يمكن لأي شخص فقط متابعتك أينما تذهب وحتى تعود إلى المنزل، يمكنهم حتى معرفة مكان إقامتك كذلك! يمكنهم أيضاً مشاهدة نوافذ السيارة ورؤية كل ما لديك داخل السيارة. أمر مخيف للغاية، أليس كذلك؟! لا تقلق فكل هذا يمكنك تجاوزه بمجرد استخدامك VPN أفضل برنامج!

شراء VPN يشبه وجود نفق خاص بك حيث لا يمكن أن تمر أي سيارة أخرى عبره! لا يمكن لأي شخص آخر معرفة المكان الذي أنت ذاهب إليه! أو متى تكون في طريق عودتك إلى المنزل، أو ما تريده، أو أي شيء داخل سيارتك!

هل أحتاج إلى VPN؟

هل تستخدم الإنترنت بشكل منتظم؟ هل تقوم بالتسوق والدفع والمعاملات البنكية عبر الإنترنت؟ هل لديك وسائل التواصل الاجتماعي وحسابات البريد الإلكتروني؟ إذن فالجواب هو نعم بكل تأكيد! تحتاج بالتأكيد إلى شبكة افتراضية خاصة (VPN)، بغض النظر عن مدى ما تقوله أنك لا تدخل إلى الإنترنت كثيراً! طالما كان لديك جهاز محمول أو كمبيوتر شخصي تستخدمه للاتصال بالإنترنت، فإن شراء أحسن VPN يعد من أفضل الاستثمارات التي يمكنك الحصول عليها لأمانك.

إذا كان لديك حساب بريد إلكتروني أو حساب وسائط اجتماعية مثل Facebook أو Twitter أو Instagram أو LinkedIn، فإن اختيار أفضل برنامج VPN سوف يحمي هويتك! يمكن بسهولة اعتراض رسائلك وتخزينها واستخدامها ضدك إذا لم تكن محمياً. يمكن أيضاً تتبعك بسبب عنوان IP الخاص بك! ولكن أحسن برنامج VPN سوف يخفي عنوان IP الخاص بك ويقوم بتعيين عنواناً مختلفاً لك! وذلك حتى تتمكن من البقاء مجهول الهوية أثناء القيام بأنشطتك على الإنترنت!

كما يستخدم رجال الأعمال والمسافرون والمغتربون والصحفيون الشبكات الافتراضية الخاصة لتجاوز الرقابة والقيود الجغرافية كلما كانوا في بلد مختلف! بعض الدول مثل الإمارات العربية المتحدة والصين وكوبا، لديها رقابة شديدة للغاية. حتى التطبيقات العادية والمستخدمة على نحو منتظم محظورة! يستخدم الأشخاص شبكة افتراضية خاصة VPN للوصول إلى مواقع الويب والتطبيقات غير المسموح باستخدامها في بلد آخر!

بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون في مشاركة الملفات من نظير إلى نظير (P2P)، فإن أفضل برنامج VPN يسمح أيضاً بالتورنت! تأكد من أن الخدمة التي تختارها توفر P2P، وإلا فستكون مجرد مضيعة للمال لأن ليست كل خدمات VPN تسمح بذلك.

هل توفر شبكات VPN الحماية الكاملة؟

ومع ذلك فإن VPN ليست دفاعاً شاملاً لجميع أنواع التهديدات الخبيثة. لن تستطيع حمايتك إذا نزّلت برامج ضارة بالخطأ! وكذلك إذا وقعت ضحية لعملية خداع. هناك أداة أخرى لذلك – برنامج جيد لمكافحة البرامج الضارة وأيضاً التصرف السليم! إذا كان هناك شيء يبدو مريباً فمن المحتمل أن يكون كذلك. ولكن كلما كنت تتصفح الإنترنت وترغب في البقاء آمناً ومجهول الهوية، فإن أحسن برنامج VPN أفضل برنامج هو خط الدفاع الأول!

احسن برنامج VPN يمكن أن يحمي بياناتك من المتسللين الذين يريدون استخدامها لمصلحتهم ووكالات المراقبة والأشخاص الذين يريدون التجسس عليك!

مواقع الإنترنت التي تستخدم ملفات تعريف الارتباط (كل مواقع الإنترنت تقريباً!) وتستخدم بياناتك لإغراقك بالإعلانات أيضاً هي كذلك بحاجة لأحسن VPN للتعامل معها! تحقق من مراجعات VPN لمعرفة ما هو أفضل برنامج VPN لك. وإذا لم يكن لديك وقت لذلك، فإليك ترتيبنا:

هل تستطيع شبكة VPN حمايتي من أي شيء على الإنترنت؟

لقد ذكرتها سابقاً لكني أود أن أتوسع في نطاق وحدود الشبكات الافتراضية الخاصة –  بالتأكيد، إنها تقنية متقدمة وعالية الكفاءة! ولكنها ليست حلاً واحداً يناسب جميع أنواع المشكلات!

يجب عدم استخدام VPN كبديل لأدوات مكافحة البرامج الضارة. بل أن يكمل أحدهما الآخر لأنهما يحميان بياناتك وملفاتك بطرق مختلفة! لا تستطيع الشبكة الظاهرية الخاصة أن تحميك من الفيروسات أو فيروس الفدية أو فيروسات التجسس وبالمثل لا تستطيع أداة مكافحة الفيروسات تشفير حركة المرور الخاصة بك! كلاهما ضروريان لضمان عدم سرقة أي بيانات وعدم تنزيل أي ملفات ضارة في جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

إذا كنت تريد البقاء مجهول الهوية تماماً عندما تتصفح الإنترنت، فاستخدم متصفح تور! سيؤدي ذلك إلى إبطاء الاتصال، ولا يتم تحميله بسرعة كبيرة، ولكنه وسيلة فعالة للبقاء مخفياً! يعمل متصفح تور Tor من خلال التنقل حول عقد المتطوعين قبل الوصول إلى وجهته! ويمكن أيضاً استخدامه للوصول إلى شبكة الويب العميقة، والتي لا يمكنك بلوغها عادةً باستخدام شبكة افتراضية خاصة!

يمكن لخدمات VPN أيضاً منع هجمات DNS وحيل الخداع، ولكن في بعض الأحيان لا يزال هناك أشخاص يقعون في هذا الفخ. هذا هو السبب في أنه يجب عليك عدم الرضا عن نفسك لمجرد وجود VPN بالفعل! لا يزال الحس السليم والحذر الطريقة المجانية الأفضل للبقاء في أمان! قم بزيارة مواقع HTTPS فقط (مواقع الويب التي تحمل رمز القفل الذي يسبق عنوان URL) وكن حذراً بشأن المواقع غير الآمنة التي تتطلب منك تعبئة النماذج!

هل يجب علي الحصول على VPN مجاني أو خدمة VPN مدفوعة؟

معظم خدمات VPN هي مدفوعة وتتراوح تكلفتها ما بين 6 دولارات و 12 دولاراً شهرياً اعتماداً على نوع الباقة! إذا كنت تريد خفض نفقاتك فهناك أيضاً خدمات VPN مجانية لا تتطلب منك دفع أي شيء على الإطلاق! إنه مجاني بالنسبة لك لاستخدامه وتنزيله، ولكن هناك دائماً خدعة في الأمر!

إحدى سلبيات استخدام خدمة VPN مجانية هي كثرة الإعلانات المزعجة. نظراً لأنك لا تدفع مقابل التطبيق! يتعين على مطوّري البرامج تحقيق الدخل منه بطريقة أخرى، وذلك من خلال موضع الإعلان! إذا كنت لا تمانع في ظهور الإعلانات الثابتة على شاشتك، فهذا مفيد لك! توفر لك بعض الشبكات الافتراضية الخاصة أرصدة أو نقاط لمشاهدة إعلان فيديو!

عيب آخر من استخدام VPN المجاني هو القيود سواء كانت محدودية السيرفرات أو تخصيص بيانات محدودة! أو نطاقاً ترددياً محدداً أو ميزات محدودة فلن تتمكن مطلقًا من استخدام مجموعة VPN الكاملة إلا مع الإصدار المدفوع! على سبيل المثال لا تملك TunnelBear – وهي إحدى خدمات VPN المجانية الأكثر شيوعاً- أي قيود على السيرفر، ولكنها تمنحك 500 ميغابايت فقط من البيانات! (يمكنك كسب المزيد من البيانات من خلال التوصية بـ TunnelBear إلى أصدقائك). كذلك لا يحتوي الإصدار المجاني من Hotspot Shield على حد أقصى لعدد الاتصالات المتزامنة ولكن يمكنك الاتصال بالسيرفرات الأمريكية فقط!

إذا كانت هذه الشروط مناسبة لك، فسوف تساعدك شبكة افتراضية خاصة مجانية على توفير المال! ومع ذلك تأكد دائماً من قراءة النسخة المطبوعة قبل النقر فوق “اشتراك” لأن بعض خدمات VPN المجانية ستحتفظ بسجلات لاستخدامك! من الأفضل أن تدفع مقابل الحصول على خدمة آمنة بدلاً من توفير المال مقابل تعريض بياناتك للاختراق!

ExpressVPN زوروا موقع
ضمان استعادة الأموال لمدة 30 يوم

الخلاصة

أنت الآن تعلم كلّ ما ينبغي عليك معرفته لتستطيع اختيار VPN جيّد. ولا داعي أبدا لأن تخاطر وتبحث عن أفضل VPN مجّاني، لأنّه لن يفيدك بشيء. ونحن ننصحك هنا بأن تختار برنامجا من قائمتنا لتحصل على كامل المزايا.

هذا كلّ ما أردنا إيصاله لك في هذا المقال. وإذا ما كنت مهتمّا بعالم شبكات VPN فلدينا الكثير من المعلومات على موقعنا عدا أفضل VPN للحاسوب والجوّال. لذلك تستطيع تعلّم الكثير من خلال الاطّلاع على مقالاتنا.

نأمل أنّك استفدت من هذا المقال وأنّك قد وصلت إلى قرار صائب بشأن ما ستختار، كما نتمنّى لك أفضل تجربة مع أفضل برامج VPN.

WeNeedPrivacy.com